رياضةمنوعات

إنجازان قياسيان لليفربول … في المشوار نحو اللقب

لندن – أ ف ب – أضاف ليفربول إنجازين قياسيين الى موسمه وواصل شق طريقه المفتوح نحو لقب الدوري الإنكليزي لكرة القدم للمرة الأولى منذ 1990، بقلب تأخره أمام ضيفه وست هام الى فوز 3-2، الإثنين، في ختام المرحلة الـ27.
وأعاد الـ«ريدز» الفارق الذي يفصله عن مانشستر سيتي، الى 22 نقطة، وبقي على مسار حسم اللقب في المرحلة الـ31، حين يستضيف كريستال بالاس في 21 مارس المقبل، في حال واصل هو و«سيتي» الفوز في المواعيد المقبلة، فيما بقي وست هام على 24 نقطة في المركز الـ18.
وعادل ليفربول الرقم القياسي لعدد الانتصارات المتتالية في الدوري الممتاز (18) والذي حققه «سيتي» بين 26 أغسطس و27 ديسمبر 2017. كما عادل الرقم القياسي لعدد الانتصارات المتتالية لفريق على ملعبه في بطولة إنكلترا (21)، والمسجل باسمه عام 1972 حين كان بقيادة المدرب بيل شانكلي، وعزز الرقم القياسي للمباريات المتتالية على ملعبه «أنفيلد» دون هزيمة، رافعا إياه الى 54 مباراة (منذ 23 أبريل 2017 حين سقط أمام كريستال بالاس 1-2).
ووجد فريق المدرب الألماني يورغن كلوب صعوبة في تجديده فوزه على ضيفه اللندني الذي خسر على أرضه بهدفين نظيفين.
وبعدما تقدم الـ«ريدز» مبكرا عبر الهولندي جورجينيو فينالدوم (8)، رد وست هام مرتين بواسطة الفرنسي عيسى ديوب (12) والبديل الإسباني بابلو فورناليس (54)، قبل أن ينجح ليفربول في قلب تأخره بهدفين للمصري محمد صلاح (69) رافعا رصيده الى 15 هدفا في الدوري، والسنغالي ساديو ماني (81) رافعا رصيده الى 13 هدفا.
وبعد المباراة، قال ماني: «لا يمكن توقع أن نلعب كل مباراة بشكل جيد. ذهنية الشبان كانت رائعة ويجب أن نواصل على هذا المنوال».
وتابع: «بعد تخلفنا، كان علينا أن نؤمن بأنفسنا وحسب. أن تلعب أمام مشجعيك، فعليك أن تلعب حتى النهاية».
من جهته، رأى كلوب ان فريقه بدأ «المباراة بشكل جيد وسجلنا هدفا أول رائعا. ثم عانينا. الأمور كانت صعبة علينا».
وأضاف: «خرجنا (فائزين) بصعوبة. وجدنا أنفسنا مضطرين الى انتزاع الفوز، وهذا ما فعلناه. أمر مميز جدا، أمر لا يصدق».
ومن ناحيته، قال مدافع ليفربول، الهولندي فيرجيل فان دايك: «ألا تكون متوترا، هذا هو المفتاح الرئيس. استمرّ بالتقدم، استمرّ باللعب واستمرّ بالضغط. سيعاني الخصم من مشكلة في وقت من الأوقات اذا استمررنا بالقيام بالأمر عينه». وتابع: «كانوا (وست هام) أفضل منا في الشوط الثاني، لعبوا جيدا لكن اعتقد أن عدم التوتر هو الأهم».

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق